[x]
[x]
الرئيسيةالأقتصادأطلق شرارتها المهندس محمد الجمال.. المراعي الطبيعية بمطروح تعيد مصر للصدارة

أطلق شرارتها المهندس محمد الجمال.. المراعي الطبيعية بمطروح تعيد مصر للصدارة

الأكثر قراءة

قد يعجبك ايضا

تشهد المراعي الطبيعية بمطروح اهتماما كبيرا هذه الأيام، بعد سنين من التجاهل التام؛ حيث كان الاعتماد الأكبر على الأمطار؛ لذا عندما قلَّت، هددت تلك المراعي بشكل كاد يمحوها من على الخريطة.

ولكن كان هناك من تنبَّه لهذا الأمر، وأدرك أن تلك البقعة منجم للثروات الطبيعية، يمكن ببعض الاهتمام أن يعود كما كان في قديم الزمان سلة الطعام للعالم، وبدأ ذلك الرجل مبادرته الرائدة منذ قرابة الـ 4 سنوات، وكانت لديه العزيمة الصلبة لتحقيق حلمه، وطرق كل الأبواب، وأقنع المسئولين بفكرته، حتى حدث التعاون المثمر، وبدأ يخرج من تلك المناجم كنوز مراعي مطروح الطبيعية، وهو ما جذب الكثيرين من المستثمرين المصريين والعرب، بل ومن أوروبا وآسيا، إلى الاستثمار في مراعي مطروح الطبيعية.

 

محمد الجمال يواصل مبادراته.. Egybutcher تقدم الخروف البرقي أضحية العيد بأقل أسعار

 

كانت شرارة الانطلاق من الخبير الزراعي المهندس محمد الجمال، رئيس مجلس أمناء مؤسسة حماية، الذي بدأ بمبادرة مشروع إحياء الخرفان البرقي وماعز البور، وبذل في سبيل الإقناع بفكرته جهدا ووقتا طويلين، حتى نجح في توصيل رسالته إلى جميع المسئولين والمعنيين والمهتمين، وذلك قبل عام 2019، وبالفعل بدأ الاهتمام بالمحافظة المهمشة على أسوع نقاط، حتى تصدرت المشهد في مصر.

 

حفر آبار ودعمها بخلايا شمسية بعقاقير أبو حريرة

في شهر مايو من عام 2019، صرح الدكتور نعيم مصيلحي، رئيس مركز بحوث الصحراء، أن الفترة القادمة ستشهد تطورا جديدا فى مجال تنمية المراعي المتدهورة، من خلال تقديم الدعم لعدة مناطق لتنمية المراعي، منها عقاقير أبوحريرة جنوب سيدي براني بمحافظة مطروح؛ من أجل صيانة الموارد الطبيعية والحد من تدهورها.

وأكد أن المركز العربي لدراسات المناطق الجافة والأراضي القاحلة “اكساد” بمطروح، بالتعاون مع مركز بحوث الصحراء، يقوم على تأهيل الموارد الطبيعية المتدهورة بمحافظة مطروح من خلال حفر الآبار الجوفية ودعم بعضها بالخلايا الشمسية لتشغيل مضخات مياه لري الوحدات الرعوية المتدهورة وإعادة تأهيلها.

 

بعد سنوات عجاف.. كيف أنقذ المهندس محمد الجمال الخراف البرقي من الانقراض؟

 

25 فدانا لتوفير الأعلاف الخضراء

وقال المهندس محمود الأمير، مدير مركز التنمية المستدامة لموارد مطروح، أن المركز يقوم بدعم الوحدة الرعوية بمنطقة عقاقير أبو حريرة بمساحة 25 فدانا؛ لتوفير الأعلاف الخضراء للثروة الحيوانية بتلك المنطقة، التي تخدم قطاعا كبيرا من مربي الأغنام، والتي تشارك في خفض تكلفة الأعلاف لديهم.

 

إدخال أصناف جديدة للأشجار الرعوية

وأكد الأمير أن المركز يسعى لإدخال أصناف جديدة للأشجار الرعوية، التي تروى بالمياه الجوفية، مثل نبات البيانكم، الذي أثبت نجاحه من خلال التجربة التي قامت بها وحدة المراعي بمركز البحوث التطبيقية، وزراعة عدة مواقع العام السابق؛ كتجربة تطبق لأول مرة على أرض محافظة مطروح، تستخدم كبديل للأعلاف الخضراء، ووتتتميز بتحمل درجة الملوحة العالية.

 

زراعة 900 فدان لتنمية المراعي الطبيعية في مطروح

وفي شهر مايو من العام الحالي أتمَّ الاتحاد الدولي لحماية الطبيعة لغرب آسيا مشروع زراعة 900 فدان في محافظة مطروح؛ لحماية الطبيعة في القري والنجوع، 10 وحدات رعوية بنظام الحمي على مساحة 500 فدان، و4 وحدات رعوية بنظام التأهيل والاستزراع بمساحة 200 فدان، بالإضافة لزراعة 20 ألف شتلة، وزراعة 200 فدان شعيرا بنظام التحميل، وبهذا يكون قد تم بالفعل تنمية المراعي الطبيعية في مطروح، دون حاجة إلى الأمطار التي تضنُّ عليهم، وتهدد الثروة الحيوانية بها، حيث وفر هذا المشروع الغذاء للمواشي في المناطق الرعوية التي كانت مهملة في مطروح.

الصندوق الدوَّار لدعم مربي الثروة الحيوانية

وكان اللواء خالد شعيب، محافظ مطروح، بحث مع مسؤولي الاتحاد الدولي لحماية الطبيعة لغرب آسيا، بحضور الدكتور هاني الشاعر المدير الإقليمي للاتحاد الدولي لحماية الطبيعة، مشروع الصندوق الدوَّار لدعم مربي الثروة الحيوانية الذي أقامته المحافظة، لتنمية الثروة الحيوانية، وزراعة الزيتون بما يتناسب مع طبيعة الصحراء، وأهمية شراكة الاتحاد الدولي لحماية الطبيعة مع محافظة مطروح في دعم صندوق تنمية المراعي، للحفاظ على الأنظمة البيئية السليمة لتنمية المراعي HERD.

 

إنشاء 14 بئرا في المجتمعات المحلية بمطروح

كما أنشأ الاتحاد الدولي لحماية الطبيعة 14 بئرا؛ من أجل تخزين مياه الأمطار، بسعة من 100 إلى 150 مترا مكعبا، ويجري حاليًّا تنفيذ 14 بئرا آخرى، بالإضافة إلى تنفيذ أنشطة لخدمة المجتمع المحلي في قرى مطروح، ومنها تنظيم قافلتين بيطريتين، وعلاج 9500 رأس من الماشية من خراف البرقي والإبل، و5 دورات في نظم المعلومات الجغرافية والاستشعار عن بعد، وأيضا دراسة مراجعة السياسات والقرارات التي لها علاقة بتنمية المراعي؛ تمهيدا لوضع قانون ينظم استخدامات الموارد الرعوية، وأفضل طرق زراعة الشتلات، وتبادل خبرات للمهتمين بهذا الأمر، مع تنظيم زيارات بين مصر والأردن، يشارك فيها المسؤولون والمنفذون والمزارعون في مصر، وتمت أول زيارة لمطروح في مايو الماضي، وزيارة للأردن في يونيو الحالي، وذلك للارتقاء بالمجتمعات المحلية وتنمية المراعي، والحفاظ على الطبيعة.

 

شراكة لتنمية المراعي الطبيعية في مطروح والأردن

وفي يونيو الحالي سافر خالد شعيب، محافظ مطروح، إلى الأردن، والتقى الدكتور نببل مصاروة وزير البيئة الأردني، وتم بحث إنجازات مشروع الأنظمة السليمة لتنمية المراعي الذي ينفذ في الأردن ومصر، بحضور الدكتور هانى الشاعر المدير الإقليمي للاتحاد الدولي لحماية الطبيعة؛ وذلك في إطار التعاون المشترك لتحسين قطاع المراعي، بما يسهم في تحقيق الأمن الغذائي وتحسين الوضع الاقتصادي لدى مربي الثروة الحيوانية في البلدين الشقيقين، بالتعاون بين وزارتي البيئة والزراعة والصندوق الأردني الهاشمي لتنمية البادية الأردنية والحديقة النباتية الملكية في الأردن، ومركز بحوث الصحراء ومركز البيئة والتنمية للإقليم العربي وأوروبا “سيداري” في مصر.

 

تنمية المراعى في “أبو مزهود” و”أجعوين” 

وأشاد محافظ مطروح بالمشروع المنفذ من خلال تنمية المراعى بمنطقتي “أبو مزهود” و”أجعوين”، بالتعاون بين كل من: وزارة الزراعة، ومركز بحوث الصحراء، ومركز البيئة والتنمية للإقليم العربي وأوروبا “سيداري”؛ فى إطار اهتمام المشروع بتنمية المراعى والثروة الحيوانية التي تأثرت كثيرا وتناقصت أعدادها خلال السنوات السابقة بسبب تدهور المراعى الطبيعية.

 

الدهون أقل من 10%.. محمد الجمال يكشف الفرق بين الخروف البرقي والخروف البلدي

 

ووسط اتفاقيات كثيرة لتطوير مراعي مطروح، نجد ثمار المهندس محمد الجمال في إنتاج خراف البرقي عالية الجودة، والتي طرحها حاليًّا في الأسواق بأسعار مغرية؛ ليوفر أشهى أنواع لحوم الضأن، ويقضي على جشع التجار، وذلك من خلال خدمة مميزة في كافة مراحلها. ومع اقتراب حلول عيد الأضحى، والذي يشهد إقبالا كبيرا جدًّا على الخراف؛ من أجل التضحية بها، تجد أفضل خروف مناسب للعيد هو الخروف البرقي بلا منازع. لمعرفة تفاصيل أكثر حول سعر خروف البرقي، وأي تفاصيل، يمكنك زيارة صفحة Egyptian Butcher، وذلك بالضغط هنا.

الأخبار المتعلقة

المصدرعاطف صبيح