[x]
[x]
الرئيسيةثقافةالمجلس العربي للطفولة والتنمية يعلن نتائج جائزة تمكين الطفل العربي في عصر...

المجلس العربي للطفولة والتنمية يعلن نتائج جائزة تمكين الطفل العربي في عصر الثورة الصناعية الرابعة

الأكثر قراءة

قد يعجبك ايضا

أعلن المجلس العربي للطفولة والتنمية نتائج الدورة الثانية من جائزة تمكين الطفل العربي في عصر الثورة الصناعية الرابعة، والتي تقام تحت رعاية ورئاسة صاحب السمو الملكي الأمير عبد العزيز بن طلال بن عبد العزيز، رئيس المجلس العربي للطفولة والتنمية، وفازت بالجائزة 3 أبحاث من 8 باحثين عرب.

وتحمل نتائج الدورة الثانية من الجائزة اسم “جائزة الملك عبد العزيز للبحوث العلمية في قضايا الطفولة والتنمية في الوطن العربي“، وخصصت دورتها حول موضوع “تمكين الطفل العربي في عصر الثورة الصناعية الرابعة”.

ومن جانبه صرح الدكتور حسن البيلاوي، أمين عام المجلس العربي للطفولة والتنمية، أن الجائزة في دورتها الثانية استهدفت البحوث التطبيقية، وسعت نحو بحث ومناقشة عدد من المفاهيم والمكوِّنات المعرفية والعلمية لهذه الثورة الصناعية الجديدة، فى ضوء بنية مفاهيمية متكاملة ومترابطة، وفق نسق فكري جديد يؤسس لعلاقة عضوية بن الطفل والثورة الصناعية الرابعة فى إطار وعي كوني، تحت شعار عقل جديد لإنسان جديد في مجتمع جديد.

جائزة تمكين الطفل العربي في عصر الثورة الصناعية الرابعة

وأضاف البيلاوي أنه تقدم لهذه الدورة (62) بحثًا أعدها (91) باحثًا من (9) دول عربية، ووفقًا لما انتهت إليه تقارير التحكيم ومعايير الجائزة، التي أعدتها اللجنة العلمية للجائزة في هذه الدورة، تم اعتماد فوز 3 أبحاث تقدم بها 8 باحثين عرب، مع نشر أبحاثهم ،والتوصية بالتشجيع على استمرار العمل؛ للوصول إلى أفضل المراحل؛ للاستفادة العملية من هذه الأبحاث على نطاق واسع، وذلك على النحو التالي:

الجائزة الأولى وقيمتها 5000 دولار (خمسة آلاف دولار أمريكي) لبحث بعنوان “أولويات التدخل السريع المقترحة لتمكين الطفل العربي من متطلبات الثورة الصناعية الرابعة – خارطة طريق”، بحث مشترك لكل من د.نوف بنت ناصر التميمي أستاذة أصول التربية بجامعة الأمير سطام بن عبد العزيز، ود.محمد شوقي شلتوت أستاذ مشارك تكنولوجيا التعليم بمؤسسة الملك عبد العزيز ورجاله للموهبة والإبداع، ود.فاطمة بنت عبد الله العقلا أستاذ مساعد الطفولة المبكرة بكلية التربية بجامعة الملك سعود، ود.سارة بنت عمر السبتى أستاذ مساعد الطفولة المبكرة بكلية التربية بجامعة الملك سعود (المملكة العربية السعودية).

الجائزة الثانية وقيمتها 4000 دولار (أربعة آلاف دولار أمريكي) لبحث بعنوان “تواصل: برنامج لمساعدة الصم والبكم على التواصل بسهولة مع الآخرين باستخدام اللغتين العربية والإنجليزية من خلال تحويل لغة الإشارة إلى صوت مسموع وتحويل الصوت إلى نص مقروء”، بحث مشترك لكل من د.أحمد طارق دحروج مدرس بكلية الحاسبات وتكنولوجيا المعلومات بالأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري، وم.محمد عادل اخصائي علوم الحاسب (جمهورية مصر العربية).

كما تم منح جائزة تشجيعية من اللجنة العلمية للجائزة بمكافأة قدرها 2000 دولار (ألفا دولار أمريكي) لبحث بعنوان “المساعد الشخصي للأطفال متحدي اضطرابات طيف التوحد/ تطبيق AutChi مع نظارة ذكية”، وهو بحث مشترك لكل من: المهندسة منة الله ماجد مصطفى، مدرس مساعد بكلية الحاسبات وتكنولوجيا المعلومات بالأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري، والمهندس محمد عصام عبد السلام، إخصائي علوم الحاسب (جمهورية مصر العربية).  

ومن المقرر أن تقام احتفالية في غضون الفترة القادمة تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير عبد العزيز بن طلال بن عبد العزيز، رئيس المجلس العربي للطفولة والتنمية؛ لتسليم الجوائز للفائزين والإعلان عن موضوع الدورة الثالثة من الجائزة.

يذكر أن هذه الجائزة أسسها صاحب السمو الملكي الأمير طلال بن عبد العزيز رحمه الله، الرئيس المؤسس للمجلس، وبدعم من الشريك الاستراتيجي برنامج الخليج العربي للتنمية “أجفند“؛ بهدف تعميق ثقافة حقوق الطفل، من خلال إثراء البحث العلمي في مجالات الطفولة، بما يخدم قضايا تنمية المجتمعات العربية ومواجهة التحديات، ودعم وتحفيز الباحثين المنشغلين بقضايا الطفولة في البلدان العربية، وتعظيم الحوار المجتمعي حول القضايا ذات الأهمية بالطفل وتنشئته من خلال البحوث المقدمة.

الأخبار المتعلقة

المصدرعاطف صبيح