[x]
[x]
الرئيسيةالأقتصادصعود جماعي للبورصة المصرية في ختام جلسة منتصف الأسبوع بحجم تداولات 1.9...

صعود جماعي للبورصة المصرية في ختام جلسة منتصف الأسبوع بحجم تداولات 1.9 مليار جنيه

الأكثر قراءة

قد يعجبك ايضا

صعود جماعي للبورصة المصرية في ختام جلسة منتصف الأسبوع، حيث أنهت البورصة المصرية ختام جلسة اليوم الثلاثاء، بحجم تداولات 1.9 مليار جنيه، وسط اتجاه شرائى للأجانب. وصعد المؤشر الرئيسي في البورصة المصرية “Egx30” بنسبة 0.49% عند 10853 نقطة، بينما صعد مؤشر “egx70” للأسهم المتوسطة بنسبة 0.44% إلى 2866 نقطة، كما صعد “egx100” الأوسع نطاقًا بنسبة 0.26 % إلى 3845 نقطة. 

وبلغت قيم التداول على الأسهم حوالي 1.9 مليار جنيه تقريبًا، واتجه المصريون والعرب للبيع ، بينما اتجه الأجانب للشراء، وفقًا لإجماليات التداول المنشورة على شاشة التداول بالبورصة.

وسيطر اللون الأخضر على معظم الأسهم المتداولة إذ صعد 83 سهما من إجمالى 196 متداولا، بينما هبط 87، وبقي 26 دون تغير. 

وقال محللون بسوق المال إن المؤشر الرئيسى واصل أداءه الصاعد منذ جلسة أمس الاثنين؛ لتتزايد القوى الشرائية مع النصف الثانى من الجلسة، بعكس مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة الذى استهل واختتم تعاملاته فى المنطقة الحمراء دون محاولات للارتداد.

وتوقع الخبراء تأكيد المؤشر لاختراق منطقة المقاومة 10800 نقطة على الأجل القصير كمحطة لإعادة التجربة على منطقة 11000 نقطة، لكن رجحوا أن يتخلل هذه الفترة تراجعات طفيفة فى إطار التصحيح.

وقال محمد حسن، العضو المنتدب لشركة «بلوم مصر» للاستثمارات المالية، إن المؤشر الرئيسى أغلق مرتفعا بالقرب من منطقة المقاومة الرئيسية عند 10850 نقطة مدعوما بعمليات شراء فى بعض الأسهم القيادية مثل البنك التجارى الدولى ومدينة نصر للإسكان وحديد عز.

وأوضح أن السوق شهدت عمليات شراء مكثفة من قبل المستثمرين الأفراد بعد ظهور نتائج إيجابية لغالبية الشركات، بينما فضلت المؤسسات الاتجاه البيعى فى إطار عمليات جنى الأرباح بعد دخولهم القوى مؤخرا.

ولفت إلى أن المؤشر الرئيسى لايزال يتحرك فى اتجاه صاعد على المدى القصير، وعرضى على المدى المتوسط فى انتظار كسر منطقة المقاومة الرئيسية عند 10850 نقطة إلى أعلى وتأكيدها ليتغير الاتجاه العرضى إلى صاعد على المدى المتوسط.

وأكد أنه لا بد من اختبار منطقة الدعم مرة أخرى بالقرب من 10550 نقطة قبل الصعود واختراق المقاومة المذكورة.

ولفت إلى أن مؤشر الشركات الصغيرة والمتوسطة واصل كسر قممه السابقة بدعم من مشتريات المستثمرين الأفراد وبأحجام تداول مرتفعة مما يدل على استمرار الصعود بينما تعتبر التراجعات الطفيفة خلال جلسة أمس فى إطار عمليات جنى الأرباح الطبيعية.

وقال إن الرؤية العامة للسوق إيجابية خاصة بعد إعلان نتائج الأعمال الإيجابية لمعظم الشركات وعودة السياحة الروسية بالإضافة إلى انخفاض معدلات الإصابة بمرض كورونا مع تحسن الأرقام الاقتصادية وشهادة المؤسسات العالمية بتحسن الاقتصاد المصرى.

ونصح المستثمرين بالشراء عند الانخفاضات والاستعداد لكسر مستوى المقاومة والتى بتأكيدها يتم الشراء بقوة.

الأخبار المتعلقة

المصدرعاطف صبيح