[x]
[x]
الرئيسيةعاجلصور| الصين ترفع علمها على كوكب المريخ.. المشابه للأرض في أيامه وفصوله

صور| الصين ترفع علمها على كوكب المريخ.. المشابه للأرض في أيامه وفصوله

الأكثر قراءة

قد يعجبك ايضا

الصين ترفع عملها على كوكب المريخ

أعلنت وكالة الفضاء الصينية، اليوم الجمعة، أن الروبوت «تشورونغ» أرسل صورا لنفسه من المريخ بوجود علم صيني، مخلّداً بذلك آثاره على الكوكب الأحمر. وصوّر الروبوت، الذي يشبه الطيور، نفسه بجوار منصة هبوطه، باستخدام كاميرا قابلة للفصل، وبدت ألواحه الشمسية أشبه بجناحين وفقا لـ «فرانس برس».

 

الصين ترفع عملها على كوكب المريخ

وكتبت وكالة أنباء شينخوا الصينية أن الهيئة الوطنية الصينية للفضاء نشرت، اليوم الجمعة، صورا جديدة التقطتها مركبة التجوال الصينية الأولى للمريخ “تشورونغ”، حيث تظهر في الصور العلم الوطني على الكوكب الأحمر.

وأضافت أنه تم الكشف عن هذه الصور خلال حفل أقيم في بكين، ما يشير إلى النجاح الكامل لمهمة استكشاف المريخ الأولى للصين.

وكشفت أن الصور تضم بانوراما موقع الهبوط ومناظر على المريخ وصورة ذاتية “سيلفي” للمركبة مع منصة الهبوط.

ونظمت وكالة الفضاء الصينية احتفالاً بهذه المناسبة.

 

وكان الروبوت وصل إلى الموقع في منتصف مايو، بعد رحلة استمرت قرابة عام من الأرض ، والتقط أيضًا صورة لآثار عجلاته الست في تربة الكوكب الأحمر. ووصفت وكالة الفضاء الأمر بأنه “بصمة الصين” على المريخ.

يذكر أن الروبوت تشورونغ يزن 240 كيلوجراماً، وسيتولى درس بيئة الكوكب الأحمر وتحليل تكوين صخوره.

ومن بين مهام الروبوت إجراء تحليلات للتربة والغلاف الجوي، والتقاط الصور، والمساهمة في رسم خرائط للكوكب الأحمر.

 

شاهد: الصين تطلق اسم إله النار الأسطوري “تشورونغ” على مركبة المريخ على قناة CGTN Arabic
سر تسمية الكوكب الأحمر بـ المريخ؟

المريخ هو الكوكب الرابع، من حيث البعد عن الشمس في المجموعة الشمسية، ويصنف بأنه كوكب صخري. واسمه العربي مشتق من كلمة “أمرخ”، بمعنى صاحب البقع الحمراء، ويقال ثور أمرخ، أي به بقع حمراء.

وعن اسمه اللاتيني مارس (Mars) فراجع إلى اسم إله الحرب عند الرومان.

وترجع حمرة الكوكب إلى ارتفاع نسبة غبار أكسيد الحديد الثلاثي العالية على سطحه وفي جوه. ويبلغ قطر المريخ حوالي 6792 كم، ما يساوي نصف قطر الأرض، وهو ثاني أصغر كوكب في المجموعة الشمسية بعد عطارد.

 

تقدّر مساحة المريخ بربع مساحة الأرض، ويدور حول الشمس في مدار يبعد عنها بمقدار 228 مليون كلم تقريبا، ويغطي الحوض القطبي الشمالي الأملس نصف الكرة الشمالي تقريباً 40% من الكوكب.

كوكب المريخ له قمران، الأول ديموس، بمعنى الرعب باللغة اليونانية، والثاني فوبوس، أي الخوف، والقمران صغيران، وغير منتظمي الشكل.

تبلغ درجة حرارة السطح العظمى للمريخ 27 درجة مئوية، والصغرى 133- درجة مئوية، ويتكون الغلاف الجوي للمريخ من ثاني أكسيد الكربون والنيتروجين والأرجون وبخار الماء وغازات أخرى.

الأيام وفصول السنة بكوكب المريخ مشابهة للأرض؛ لأن فترة دورانه وميل محور الدوران مشابهان لكوكب الأرض.

وهناك اعتقاد بأن كوكب المريخ احتوى على الماء قبل 3.8 مليارات سنة؛ مما يزيد من فرضية وجود حياة عليه.

يوجد بالمريخ جبال أعلى من جبال الأرضي، وبه أكبر بركان في المجموعة الشمسية، ويطلق عليه “أوليمبس مونز تيمنا” بجبل الأولمب.

الأخبار المتعلقة

المصدرعاطف صبيح