[x]
[x]
الرئيسيةرئيسيةكوريا الجنوبية تسرع تطوير صواريخ فضائية بقيادة القطاع الخاص

كوريا الجنوبية تسرع تطوير صواريخ فضائية بقيادة القطاع الخاص

الأكثر قراءة

قد يعجبك ايضا

كتب :وكالات

أعلنت السلطات في كوريا الجنوبية أنها ستواصل تطوير صواريخ فضائية تعمل بالوقود الصلب تحت قيادة القطاع الخاص، وتوسيع برنامجها الفضائي.

وقالت وزارة العلوم وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات إنها “ستوسع برنامجها الفضائي من تركيزه الحالي على تطوير صواريخ ذات المحرك الذي يعمل بالوقود السائل الذي تقوده الدولة”.

وتابعت أنها “ستدعم الشركات في تطوير وإطلاق مركبات فضائية صغيرة الحجم تعتمد على الوقود الصلب بحلول عام 2024 في خطوة لدعم صناعة الفضاء الخاصة المتنامية في البلاد”.

وأعلنت وزيرة العلوم، ليم هي سوك، في إفادة صحفية يوم الثلاثاء الماضي أنه “بناء على استقلالية تطوير الصواريخ التي تم الحصول عليها مع رفع الإرشادات الصاروخية، ستطور كوريا الجنوبية صواريخ الوقود الصلب بقيادة القطاع الخاص”.

وكانت القيود التوجيهية الأمريكية حول الصواريخ الكورية الجنوبية قد قيدت حتى منتصف العام الماضي تطوير صواريخ الوقود الصلب، وهي أبسط في التصميم وأسهل في النقل. وركز برنامج الصواريخ الفضائية في كوريا الجنوبية في السنوات الأخيرة بدلا من ذلك على الوقود السائل الأكثر تقدما وقوة.

وقد تم رفع القيود المفروضة على تطوير الصواريخ الفضائية التي تعمل بالوقود الصلب في يوليو من العام الماضي، بينما تم إلغاء المبادئ التوجيهية بالكامل الشهر الماضي.

الأخبار المتعلقة

المصدروكالات