[x]
[x]
الرئيسيةالأرضزراعةمعمل متبقيات المبيدات يوزع شهادات تدريب الكوادر الإفريقية على اختبارات سلامة الغذاء

معمل متبقيات المبيدات يوزع شهادات تدريب الكوادر الإفريقية على اختبارات سلامة الغذاء

الأكثر قراءة

قد يعجبك ايضا

وزع معمل متبقيات المبيدات شهادات تدريب الكوادر الإفريقية، حيث اختتم المعمل المركزي لمتبقيات المبيدات والعناصر الثقيلة في الأغذية أعمال الدورة التدريبية الدولية الثانية تحت عنوان: التدريب الفني على اختبارات سلامة الغذاء، والتي نظمها المعمل بالتعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية وبالتنسيق مع هيئة الطاقة الذرية المصرية وتحت إشراف وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي، ومركز البحوث الزراعية بمشاركة كوادر فنية من 5 دول أفريقية.

وسلمت الدكتورة هند عبداللاه، مدير المعمل المركزي لتحليل متبقيات المبيدات والعناصر الثقيلة في الأغذية، شهادات التخرج للكوادر الفنية الإفريقية المشاركة في التدريب من المتخصصين من دول: كينيا، أوغندا، روندا، مالي، ملاوي، والكاميرون، حيث سيتم تدريبهم على بعض المواصفات الدولية وطرق التحليل المختلفة وذلك باستخدام أحدث الأجهزة لتحليل الملوثات.

وقالت عبد اللاه، في تصريحات صحفية، اليوم الخميس، إن ذلك يأتي في إطار التعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية وثقتها في المعمل المركزي لتحليل متبقيات المبيدات والعناصر الثقيلة في الأغذية (QCAP) لتدريب ورفع كفاءة المتخصصين في مجال تحليل الملوثات في الأغذية من الدول الإفريقية الشقيقة، لافتة إلى أن ذلك التدريب يستهدف المتخصصين.

وأوضحت عبد اللاه أن التدريب استمر أسبوعين، وتم خلاله نقل الخبرات المصرية للمتخصصين ممثلي الدول الإفريقية في مجال اختبارات سلامة الغذاء، مشيرة إلى أن هذه الدورة هي الثالثة خلال هذا العام والثانية خلال نفس الشهر؛ مما يعد نجاحاً كبيراً للمعمل ومركز البحوث الزراعية لثقة الوكالات أو الهيئات الدولية في كفاءة المعمل ودوره في منطقة القرن الإفريقي في مجال اختبارات سلامة الغذاء.

وأوضحت مدير معمل متبقيات المبيدات أن المعمل يسعى لتقديم خدماته المختلفة لدول قارة أفريقيا بالتعاون مع كبرى الهيئات الدولية وفي إطار توجيهات القيادة السياسية المصرية لتقديم كافة الإمكانيات في كافة المجالات لدعم ومساعدة الدول الأفريقية الشقيقة، مشيرة إلي أن هذه الدورة أكدت علي إشادة الكوادر الفنية الأفريقية بالدور المصري في نقل الخبرات العلمية للأشقاء دعما لدول القارة خاصة في القطاع الزراعي ورفع كفاءة الكوادر الفنية للجهات ذات العلاقة في هذه الدول.

وأشاد المشاركون في الدورة التدريبية بالبرنامج التدريبي الذي يتم على أحدث الأجهزة التحليلية في المنطقة، خاصة في ظل الاعتماد الدولي للمعمل؛ مما يضفي اعتمادا دوليا للتدريب في أحد المعامل الإفريقية المتخصصة من خلال مقره في مصر، مشيرين إلى أهمية دور المعامل المصرية المعتمدة في دعم العلاقات البحثية بين مصر والدول الإفريقية.

الأخبار المتعلقة

المصدرعاطف صبيح