[x]
[x]
الرئيسيةالمحافظاتوزير النقل يوجه بإزالة التعديات على حرم القطار الكهربائي السريع

وزير النقل يوجه بإزالة التعديات على حرم القطار الكهربائي السريع

الأكثر قراءة

قد يعجبك ايضا

وجه وزير النقل يوجه بإزالة التعديات على حرم القطار الكهربائي السريع، وذلك خلال جولة تفقدية أجراها، اليوم الخميس، الفريق مهندس كامل الوزير، وزير النقل، يرافقه رئيس الهيئة العامة للطرق والكبارى وقيادات هيئة الأنفاق واستشاري المشروع والشركات المنفذة لمشروع قطار (العين السخنة -العلمين الجديدة – مرسى مطروح).

بدأت الجولة بتفقد مشروع القطار السريع في المسافة من محطة برج العرب بالإسكندرية وحتى مدينة العلمين بطول 67 كم تقريباً، حيث تابع الوزير الأعمال التمهيدية لإنشاء الجسر وأعمال تحويل المرافق المتعارضة مع المسار.

وخلال الجولة وجه الوزير بإزالة كافة التعديات على حرم خط السكة الحديد الإسكندرية / مطروح، والذي يمر مسار القطار السريع موازيا له، ويقع عليه عدد من المحطات الهامة، هي محطة برج العرب، وهي أول محطة بعد التفريعة للقطار السريع إلى الجهة الغربية، وتخدم مدينتي برج العرب القديمة والجديدة.

كما زار وزير النقل المنطقة الصناعية القريبة من الطريق الساحلي الدولي، وهي من أكبر محطات القطار السريع؛ حيث توجد بها 6 سكك، بعدها توجه لموقع محطة الحمام، التي تخدم مدينة الحمام وعددا من القرى بالساحل الشمالي. وتتميز هذه المحطة بقربها من الطريق الساحلي الدولي.

بعدها توجه الوزير لمحطة العلمين، التي تخدم مدينة العلمين الجديدة والحركة السياحية بها والساحل الشمالي الغربي، بالإضافة لحركة نقل البضائع من وإلى ميناء العلمين.

وأثناء الجولة اطلع الوزير على آخر مستجدات مواقع سيدي عبد الرحمن والضبعة وفوكة وراس الحكمة ومدينة مرس مطروح، والتي تقع المحطات وسطها؛ حيث سيؤدي مرور القطار السريع بها إلى زيادة الإقبال على هذه المدن، سواء للعمل فيها أو السكن بها أو إنشاء مشروعات استثمارية، توفر فرص عمل.

وتابع الوزير الموقف التنفيذي للمحطات التي تخدم محافظة الإسكندرية، مثل محطة الإسكندرية التي تقع بالقرب من منطقة النزهة بالقرب من طريق القاهرة الإسكندرية الصحراوي، ومحطة العامرية التي تخدم كل من مدينة العامرية وسيدي كرير وكينج ماريوت، وتقترب من طريق القاهرة الإسكندرية الصحراوي ومحطة الاستاد الجديدة، والتي تقع بالقرب من ستاد الجيش، ومنطقة ماريا الجاري تنفيذها في محيط الاستاد.

بعد ذلك تفقد وزير النقل الموقع المقترح لورشة العمرة الخفيفة، بالقرب من مطار برج العرب وباقي قطاعات المشروع، حيث تم تحديد أماكن المحطات لتقوم بخدمة المناطق المحيطة بها مع مراعاة الخدمات المجاورة الحالية وسهولة الربط مع المحاور و الطرق القريبة.

ووجه الوزير بضرورة التنسيق مع أجهزة الدولة المعنية ومع المحافظات التي يمر فيها مسار القطار السريع؛ لأخذ المشروعات الجاري تنفيذها والمخطط تنفيذها في الاعتبار؛ لإحداث تكامل بوسائل النقل المختلفة، وتفادي حدوث أي تعارض في المشروعات الجارية والمخطط تنفيذها.

وعن السرعة التصميمية لقطارات مشروع السخنة / مطروح أوضح أنها تبلغ 250 كم /ساعة، وأن السرعة التشغيلية للقطارات 230 كم/الساعة، وسرعة تشغيل القطارات الكهربائية الإقليمية 160 كم/الساعة، وسرعة تشغيل جرارات البضائع الكهربائية 120 كم /ساعة.

وكشف وزير النقل أن المشروع يضم 22 محطة، منها 8 محطات للقطار السريع، و14 محطة إقليمية بطول حوالى 660 كم، لافتا إلى أنه تم تثبيت أماكن المحطات واستصدار قرار النفع العام من بداية مسار المشروع بالعين السخنة وحتى مدينة برج العرب، و جارٍ اتخاذ الإجراءات اللازمة بصرف التعويضات للملاك الظاهرين.

الأخبار المتعلقة

المصدرعاطف صبيح