[x]
[x]
الرئيسيةالتقارير150 شركة دولية ومحلية تشارك في معرض إفريقيا للتصنيع الغذائي رغم جائحة...

150 شركة دولية ومحلية تشارك في معرض إفريقيا للتصنيع الغذائي رغم جائحة كورونا

الأكثر قراءة

قد يعجبك ايضا

يستضيف معرض إفريقيا للتصنيع الغذائي 2021 في دورته التاسعة أكثر من 150 شركة دولية ومحلية، في مجال تصنيع الأغذية والمشروبات، من أكثر من 16 دولة، بمركز مصر للمعارض الدولية. ومن المقرر أن يفتح المعرض أبوابه للزوار رسميًّا الاثنين 2 وحتى 4 أغسطس 2021 من الساعة 10:00 صباحا وحتى 6:00 مساء.

تأتي هذه الدورة من المعرض، التي تنظمها شركة إنفورما ماركتس العالمية تحت رعاية وزارة التجارة والصناعة، وبالتعاون مع غرفتي صناعات الطباعة والتغليف والصناعات الغذائية.

وتعتبر دورة هذا العام من أهم دورات المعرض؛ لأنها تشهد إطلاق النسخ الإقليمية من المعارض العالمية ProPak Exhibitions للطباعة والتغليف ومعدات التجهيز وFood Ingredients Global للمكونات الغذائية تحت مسمى “ProPak MENA” و”Food Ingredients Africa” مما يجعل من معرض افريقيا للتصنيع الغذائي المنصة الأكبر والأهم لمصنعي وموردي مراحل الإنتاج المختلفة للأغذية والمشروبات في إفريقيا.

ومن جانبه قال أحمد جابر رئيس غرفة صناعات الطباعة والتغليف إن مصر تحتل موقع الريادة في أفريقيا في صناعة الطباعة والتغليف وخاصة في سوق الطباعة الرقمية باعتبارها مستقبل صناعة الطباعة.

وأشار إلى أن صناعة الطباعة والتغليف تجذب استثمارات عالمية كبرى ومتنوعة في هذا المجال وهذا ما نشهده من خلال إقبال العديد من الشركات الدولية على المشاركة في معرض إفريقيا للتصنيع الغذائي هذا العام برغم تحديات كورونا.

يغطي المعرض الأربع قطاعات الأساسية للتصنيع الغذائي وهي المكونات الغذائية، والتصنيع، والتغليف، واللوجستيات بمشاركة العديد من الدول منها الهند، وتركيا، وروسيا، وإسبانيا، وبلجيكا ومن المتوقع أن يحضره 4 الاف زائر على مدار أيامه الثلاثة.

وقال محمد عبد الحميد، مدير معرض إفريقيا للتصنيع الغذائي “يحرص المعرض أن تأتي نسخة هذا العام في أبهى صوره مع الحفاظ على تنفيذ تدابير صارمة لتعزيز مستويات الصحة والسلامة تشمل التباعد الاجتماعي، تعقيم المسطحات باستمرار، التسجيل الالكتروني .

بالإضافة الى توفير الكمامات لجميع الحضور، مشيرا الي أن القائمين علي تنظيم المعرض يتطلعون لرؤية صناعة المأكولات والمشروبات تجتمع مرة أخرى تحت سقف واحد للتواصل والتعلم وخلق فرص أعمال تخلق آفاق جديدة للمصنعين المحليين”.

وسيطلق المعرض مؤتمرا علميا على مدار الثلاثة أيام بالتعاون مع مستشاري السلامة الغذائية للشرق الأوسط وشمال أفريقيا والهيئة القومية لسلامة الغذاء .

 وسيضم 35 جلسة من 40 خبيرا دوليا وإقليميا، تتناول أحدث الاتجاهات والتكنولوجيا واللوائح في مجال تصنيع المأكولات والمشروبات وإلقاء الضوء على التوسعات المحتملة في إفريقيا والشرق الأوسط.

وفي ضوء دعم المعرض للصناعة من خلال تطوير سوق المشروعات الصغيرة والمتوسطة تم التعاون مع البنك الأهلي المصري؛ ليكون الشريك الاستراتيجي .

ويقدم البنك حزمة مميزة من الخدمات المالية وغير المالية من تسهيل إجراءات ومستندات وبرامج تأهيل المصانع والشركات الغذائية، للحصول على الدعم الفني.

كما يتيح كافة الخدمات التي تهيئ عوامل النجاح لأي مشروع، سواء كان مشروعا جديدا، أو لإجراء توسعات لمشروع قائم بالفعل.

ويشارك البنك في المؤتمر الخاص بالمعرض من خلال تقديم جلسات نقاشية تتضمن: الخدمات التمويلية المتاحة لمشروعات الصناعات الغذائية، الخدمات غير المالية المقدمة لتأهيل الشركات القائمة والجديدة، الشمول المالي.

ومع تطور المعارض للتماشي مع احتياجات الشركات والسوق في ظل التحديات الحالية، سيوفر معرض إفريقيا للتصنيع الغذائي هذا العام العديد من فرص المشاركة الالكترونية بنظام “Hybrid”، وهو نظام يدمج بين المعرض والمؤتمر الواقعي والافتراضي معاً، إذ ستشارك عدة شركات عن بعد من خلال خاصية الفيديو.

بالإضافة إلى برنامج توفيق الأعمال الذي يقدم تجربة فريدة للزوار من ترتيب اجتماعات مسبقة مع مختلف العارضين لإبرام صفقات تجارية وتسهيل الأعمال بصورة اكثر فاعلية.

الأخبار المتعلقة

المصدرعاطف صبيح